زكريا/ زكريا البطيخ / اسطنبول / من قرى عرقوب - قضاء الخليل - (قرية مهجرة)

مهجرة بتاريخ 1948-10-23 - ( 27659 يوم )

معلومات عامة عن زكريا/ زكريا البطيخ / اسطنبول / من قرى عرقوب - قضاء الخليل

تقع قرية زكريا التي أقيم عليها الآن مستوطنة (زخاريا) شمال غرب الخليل ، جنوب غرب الخليل، كانت تابعة لمحافظة الخليل.

مثل معظم المدن الفلسطينية، فان تاريخها يعود إلى يعود تاريخ الكنعاني ، ومن الأحداث التي ارتبطت بالقرية ، وقوع معركة أجنادين منها ، والموقع معروف باسم ب (الجنابتين) وهي خربتان تابعتان لزكريا، بالقرب من (جنابا) الفوقا يقع مقام (الصالحي) وهو المكان الذي دفن به الصحابة الذين استشهدوا في (أجنادين) التي انتصر فيها المسلمون يوم 30/7/634 م.

كانت من أوائل القرى الفلسطينية التي ظهر فيها التعليم، وانتقل التعليم من الكتاتيب إلى المدرسة الابتدائية في العشرينات من القرن الماضي، وفي أواخر العشرينات كانت  فيها مدرسة ابتدائية.
ومن الأمور التي يفخر بها أهالي زكريا المشتتين الآن أن القرى المجاورة كانت تحضر إلى زكريا لكتابة الرسائل أو فكها أو تحرير عقود الزواج أو حجج البيع و الشراء، أو التعاويذ الدينية، وما زال الناس يتندرون حتى الآن على استخدام أهالي زكريا المبالغ به للغة الفصحى، ولاستخدامهم لحرف الكاف بالفصحى، وليس بالعامية الفلسطينية المعروفة.
وينقل عبد ربة عن أحد الرواة، أن أهل زكريا كانوا مغرمين باقتناء الكتب مثل تفاسير القرآن، وكتب الطبري وابن مالك، والبخاري، على سبيل المثال، وكانوا يتابعون في الثلاثينيات والأربعينيات مجلتي (الرسالة) و(الثقافة) المصريتين، وهو أمر ربما كان مفاجئا لأهالي قرية فلسطينية صغيرة لا ترى على الخارطة .

وكانت تسمى اسطنيول الصغرى لجمالها وأهميتها.

ملاحظة مهمة: 

قرى العرقوب: اسم أطلق على قرى غربي القدس في العهد الثماني، العُرْقُوبُ في اللغة العربية كوصف للمناطق الجغرافية يعني الطريق أو الممر الضيق في الجبل، أو على ما انحنى والتوى من الوادي. وربما هي الصفة التي تشابهت بها 24 قرية من قرى غربي مدينة القدس بامتداد نحو بعض قرى بيت لحم ورام الله، والقرى هي:  بيت عطاب، بيت نتيف، دير آبان، زكريا، عقور، كسلا، سفلى، دير الهوى، عرتوف، اشوع، صرعه، جراش، بيت جمال، علار، كفر سوم ، نحالين، وادي فوكين، الجبعة، حوسان، راس أبو عمار، دير الشيخ، أرطاس، اشوع، خربة التنور

احتلال قرى عرقوب: في يوم ٢٢/١٠/ ١٩٤٨  احتلت الكتيبه الرابعه التابعة للواء هارئيل  ١٣ قريه في إطار عملية سميت ههار(الجبل). هدفها كان توسيع ممر القدس، وفي صباح يوم ١٥/١٠ / ١٩٤٨رحل أهالي ١٤ قرية من قرى القدس.

مقاطع فيديو

إضافة محتوى